منتدى وريدات العالم
آشتقنآ لڪم زوارنا
هنآ في منتدى وريدات العالم يكن الابدآع ، التألق ونعدكم بتناول مواضيع متنوعة
وحينمآ تقرر أن تبدأ معنا أتحفنآ أبدآعآتك وتألقك
فتذكر أن منتدانا,يريدك مختلفاً في .. ردودك .. موآضيعك ..
نحن ( نهذب ) آلمكآن ، حتى ( نرسم ) آلزمآن !!
كي تستطيع آن تتحفنآ [ بمشآركآتك وموآضيعـك معنآ ].. آثبت توآجدك وكن من آلمميزين..
منتدى وريدات العالم

كل مايهم المرأة العربية بامتياز
 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حياتك الزوجية بعد الإنجاب .. كيف تتعاملين معها؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محبوبة زوجها
عضوة فعالة
عضوة فعالة
avatar

المساهمات : 225
تاريخ التسجيل : 25/08/2013
العمر : 30

مُساهمةموضوع: حياتك الزوجية بعد الإنجاب .. كيف تتعاملين معها؟!   الجمعة أغسطس 30, 2013 5:55 am


صاب العديد من النساء بالخوف من مباشرة العلاقة الجنسية بعد فترة إنقطاعٍ دامت لمدة ستة أسابيع "الحياة الزوجية بعد الإنجاب"، وفي حين يكون العديد من الأزواج متلهفون للعودة إلى فراش الزوجية الدافئ وإستعادة المشاعر الحميمة قبل حدوث الحمل.

ولكن على الرغم من هذه المشاعر، تشعر العديد من النساء بعد شهور الحمل والولادة بالإعياء والتعب الجسماني والعاطفي، حيث يصبن بالأرق، والجفاف الهرموني، بالإضافة إلى مشاعر الأمومة المضطربة، كل هذا يمكن أن يسبب مشاعر سلبية عند المرأة، وتصبح أولولياتها السابقة أخر ما قد تفكر فيهِ ومن ضمنها الجنس، فهناك طفل رضيع في المنزل، ولكن هذا لا يعني بأن تتخلى الزوجة عن ممارسة الجنس، بل يعني أنه يجب أن يتواصل الزوجان أكثر للتفاهم حول المتطلبات الجديدة، وكل شريك يسأل الآخر ما الذي يريده بالضبط، فالجنس في نهاية المطاف أمر يتشارك فيه الرجل والمرأة وليس مقصوراً على شخص واحد، وبينما يريد أحدهما الإستمتاع بالجنس، يريد الآخر مساجاً جيداً للظَهر، بالإضافة إلى ذلك إذا شعرت الزوجة بالأمان نتيجة إستعمالها لوسيلة لمنع الحمل، سيصبح الجنس أكثر متعة.

ومن المهم أن يدرك الزوجان أن حالة الطوارئ التي تلي إنجاب الطفل هي حالة مؤقتة فقط، ولكن إذا ساعد الزوج زوجته على التخلص من الشعور بالضغط الآن قد يتحول الجنس إلى متعة كبيرة لاحقاً عندما تصبح هي مستعدة للعودة إلى فراش الزوجية.

المدة التي يجب فيها تجنب العلاقة الزوجية بعد الإنجاب:
بما أن أنسجة المهبل تكون هشة وسريعة العطب بعد الولادة، تُمنع ممارسة الحياة الزوجية (الجنس و الجماع مع الزوج) قبل شفاء نسج المهبل، و يستغرق ذلك 3- 4 أسابيع، أي يفضل تجنب العلاقة الحميمية بعد الولادة لمدة شهر من تاريخ الولادة "مدة النفاس".

الإحتياطات الخاصة بممارسة العلاقة الزوجية بعد الإنجاب:
يجب أن تجري العلاقات الجنسية الأولى مع الزوج بلطفٍ شديد بعد الإنجاب، والأفضل أن تجري العلاقة خلال وقتٍ ضيق أيضاً، وإذا كُنتِ تُعانين من الجفاف المهبلي في المرات الأولى للجماع بعد الولادة عالجي الأمر بإستخدام المزلقات الطبية، ومن المهم ممارسة العلاقة الجنسية بعد الإنجاب بالأوضاع التي تُؤمن راحتكِ.

أسباب نقص الرغبة بالعلاقة الزوجية بعد الإنجاب عند الأم:
قد تشعر الأم بحالة من فوضى العواطف بسبب قدوم الطفل وتغير نمط الحياة وكثرة الزيارات من الأقارب وما إلى ذلك، إضافةً إلى أن الإهتمام بالطفل قد يُسبب نقص في الرغبة الجنسية، ومن الطبيعي أن بعض الأمهات يصبن بالإكتئاب بعد الولادة، ولا ننسى أن هرمون الحليب " البرولاكتين " من الأسباب المؤدية إلى نقص الرغبة بالعلاقة الزوجية بعد الإنجاب عند الأم.

ومع مرور الوقت والتعامل بذكاء خلال هذه الفترة الحرجة من حياة المرأة، ستستطيع ممارسة الحياة الزوجية بعد الإنجاب بيسرٍ وسهولة ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حياتك الزوجية بعد الإنجاب .. كيف تتعاملين معها؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى وريدات العالم :: منتدى الاسرة والطفل-
انتقل الى: